تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

لسقي المساحات الخضراء وملاعب الغولف.. المغرب يطمح إلى إنتاج 100 مليون م3 سنوياً من المياه العادمة المعالجة

لسقي المساحات الخضراء وملاعب الغولف.. المغرب يطمح إلى إنتاج 100 مليون م3 سنوياً من المياه العادمة المعالجة

تتخذ المملكة المغربية خطوات جادة في مجال استدامة الموارد المائية، وذلك من خلال تسريع مشاريع إعادة استخدام المياه العادمة المعالجة. ويهدف هذا التحرك الاستراتيجي إلى تحقيق هدف طموح للمغرب يتمثل في إنتاج 100 مليون متر مكعب سنوياً من المياه المعالجة، لاستخدامها في سقي المساحات الخضراء وملاعب الغولف بحلول عام 2027.

وتأتي هذه الخطوة في إطار الجهود المبذولة لتعزيز استدامة الموارد المائية وتحقيق التوازن بين الاحتياجات المائية المتزايدة والموارد المائية المحدودة. فقد تم تصميم مشاريع إعادة استخدام مياه الصرف الصحي بطريقة تضمن جودة المياه وسلامتها للاستخدام في ري المساحات الخضراء، مما يسهم في تحقيق فوائد بيئية واقتصادية واجتماعية متعددة.

1

ويتم إنتاج حاليا ما يناهز 32 مليون متر مكعب من المياه العادمة المعالجة سنويا بالمغرب، حيث تستعمل أساسا في سقي المساحات الخضراء وملاعب الغولف.

ويعتبر إنجاز مشاريع محطات لمعالجة المياه العادمة خطوة هامة نحو تعزيز الاستدامة البيئية والمائية في المملكة ، حيث سيساهم في تقليل الضغط على الموارد المائية الطبيعية وتقليل الاعتماد على مصادر المياه الأخرى مثل المياه الجوفية ومياه الأنهار. كما تعزز هذه المشاريع الاقتصاد المائي وتعزز قدرة المجتمع على التكيف مع التحديات المائية المتزايدة في ظل توالي سنوات الجفاف.

ومن المتوقع أن تكون هذه المشاريع ذات تأثير إيجابي كبير على البيئة والمجتمع، حيث ستساهم في توفير المياه لري المساحات الخضراء والحفاظ على البيئة الطبيعية والتنوع البيولوجي. كما ستسهم في تعزيز الاستدامة الاقتصادية من خلال توفير مصادر مائية متجددة وغير تقليدية للري والاستخدامات الأخرى.

3

وبهذا، يبني المغرب استراتيجية شاملة لتعزيز استدامة الموارد المائية من خلال تطوير وتشجيع مشاريع إعادة استخدام المياه العادمة المعالجة، مما يعكس التزامه الجاد بحماية البيئة وتحقيق التنمية المستدامة.