تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

البرنامج الوطني للتزويد بالماء الشروب ومياه السقي 2020-2027.. استراتيجية نحو ضمان الأمن المائي بالمغرب

البرنامج الوطني للتزويد بالماء الشروب ومياه السقي 2020-2027.. استراتيجية نحو ضمان الأمن المائي بالمغرب

في ظل التحديات المائية المتزايدة وأهمية تأمين موارد المياه للمستقبل، أطلق المغرب البرنامج الوطني للتزويد بالماء الشروب ومياه السقي للفترة 2020-2027. جاء هذا البرنامج استجابة للتعليمات الملكية السامية، التي أكدت خلال اجتماع المجلس الوزاري في أكتوبر 2017 على ضرورة إعطاء الأولوية لقضايا الماء، خاصة تأمين مياه الشرب ومياه السقي.

إذ يهدف البرنامج إلى إعطاء دينامية جديدة للسياسة المائية في المغرب، ومواكبة التطور الاقتصادي والاجتماعي، ومعالجة النقص في المياه. وقد تم التوقيع على الاتفاقية الإطار لإنجاز هذا البرنامج خلال حفل ترأسه جلالة الملك محمد السادس، نصره الله، بحضور ولي العهد الأمير مولاي الحسن، في يناير 2020 بالقصر الملكي بالرباط. حيث تحدد هذه الاتفاقية شروط وكيفية تنفيذ وتمويل البرنامج، الذي يهدف إلى تنويع مصادر التزويد بالمياه وضمان الأمن المائي، والحد من آثار التغيرات المناخية.

 

1

يشمل البرنامج عدة محاور أساسية تهدف إلى تعزيز الموارد المائية وتطويرها، تتمثل في ما يلي:

1. تطوير العرض المائي عبر:
   - بناء السدود الكبرى والصغرى؛
   - اللجوء إلى تقنية تحلية مياه البحر؛
   - الربط بين الأنظمة المائية؛
   - التنقيب عن المياه الجوفية وتطوير منشآت التزويد بمياه الشرب.

2. تدبير الطلب وتثمين الموارد المائية من خلال:
   - تحسين مردودية شبكات توزيع الماء؛
   - إنجاز برامج التحويل إلى الري الموضعي؛
   - التهيئة الهيدروفلاحية.

3. تعزيز التزويد بالماء الصالح للشرب في المناطق القروية: عبر تلبية احتياجات المناطق القروية من المياه.

2

   
4. إعادة استعمال المياه العادمة المعالجة: من خلال استخدام المياه المعالجة لسقي المساحات الخضراء وملاعب الغولف.

5. التواصل والتوعية: عبر نشر الوعي حول أهمية الحفاظ على الموارد المائية وترشيد استخدامها.

 

وفي ظل قلة التساقطات المطرية، قامت الحكومة الحالية بتحديث مكونات البرنامج ليشمل مستجدات الفترة الحالية. إذ تم رفع الميزانية المخصصة لهذا البرنامج من 115 مليار درهم إلى 143 مليار درهم، لضمان تنفيذ جميع مشاريعه بنجاح وتحقيق أهدافه.

ويعتبر هذا البرنامج خطوة استراتيجية نحو تعزيز الأمن المائي في المغرب، حيث يساهم في مواجهة التحديات المناخية وتلبية احتياجات السكان المتزايدة من المياه، مما يعزز التنمية المستدامة في البلاد.